فشل المنتخب الإيطالي في الفوز على ضيفه السويدي، وتعادلا بدون أهداف في المباراة التي أقيمت بملعب جوسيبي مياتزا، بإياب ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2018.

 

وعجز الأزوري عن هز شباك منافسه على مدار شوطي المباراة، لينتزع منتخب السويد بطاقة الصعود لكأس العالم بفضل فوزه ذهابًا بملعبه بهدف نظيف يوم الخميس الماضي، ويسجل أول غياب لإيطاليا عن المونديال منذ ما يقارب 60 عاما.

 

حاصر منتخب إيطاليا منافسه السويدي، إلا أن الضيوف كانوا منظمين دفاعيًا، والوصول إلى مرماهم كان مهمة شاقة لنجوم الأزوري، بمحاولات غير مؤثرة لماتيو دارميان وبونوتشي وبارزالي ومانولو جابياديني وكاندريفا.

 

في المقابل حاول الثلاثي تويفونين وماركوس بيرج وإيميل فورسبيرج استغلال أي تعثر للدفاع الإيطالي، إلا أن الأعصاب انفلتت بسبب كثرة الاعتراض على الحكم الإسباني ماتيو لاهوز لعدم احتسابه ركلة جزاء من لمسة يد واضحة.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here