حيث صمم مجسمات رملية تعكس تاريخها. احتفى متحف الرمال بمدينة توتوري اليابانية في معرضه السنوي العاشر بالولايات المتحدة،
ويتضمن المعرض مشاهد من إعلان الاستقلال وجبل راشمور ومنظر مدينة نيويورك من أعلى وصورا لعدد من نجوم هوليوود والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وشهدت توتوري إقامة أول متحف للرمال في عام 2006، ومنذ ذلك العام يقيم المتحف معرضا سنويا تحت عنوان “سافر في أنحاء العالم عبر الرمال”، فيما ركزت دورات سابقة على بريطانيا وروسيا وإيطاليا وغيرها من الدول.

وشارك في المعرض 19 فنان نحت من أنحاء العالم منهم 5 من الولايات المتحدة أمضوا أسبوعين في تنفيذ أعمالهم باستخدام 3000 طن من الرمال.

وقال تاكيشي شيموزا مدير متحف الرمال في توتوري إن المتحف أضاف مجسم الرئيس ترامب بعد شهرين من افتتاح المعرض في أبريل بهدف تقديم الوجه الحديث للولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يستمر المعرض حتى شهر يناير المقبل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here