ترجمة خولة الموسوي

بعد ساعات من تحذير تارمب من هجمات داعش الارهابية قالت الشرطة في وقت مبكر من اليوم السبت ان أحد ضباط الشرطة قتل بالرصاص وأصيب آخر بجروح خطيره من جراء إطلاق النار بينما كان يتفقد ثلاثة محتجزين مشتبه فيهم في مدينه كيسيمي بوسط فلوريدا.

وفي أماكن أخرى من فلوريدا ، أطلقت النار على اثنين من ضباط الشرطة وأصيبا بجروح في جاكسونفيل.

وقال رئيس شرطه كيسيمي جيف اوديل في مؤتمر صحفي ان ضباط شرطه كيسيمي وهما سام هوارد وماثيو باكستر كانا يفحصان الأشخاص المشتبه فيهم عندما تم إطلاق النار عليهم. ولم تسنح لهم الفرصة لرد النار.

وقال اوديل “انهم فوجئوا” ،. وعندما سئل عما إذا كانوا قد نصبوا كمينا ، قال: “انه من المبكر جدا ان أؤكد ذلك .”

وقال اوديل ان باكستر ، وهو ضابط مخضرم من الاداره لمده ثلاث سنوات ، توفي في وقت لاحق في أحد المستشفيات وكان هوارد ، وهو من قدامى المحاربين ، في حاله خطيره.

 

وكان الضباط يفحصون ثلاثه مشتبه فيهم عندما فتح متهم رابع النار. والقي القبض على ثلاثه من المشتبه فيهم .

وفي مدينه جاكسونفيل بشمال فلوريدا ، أطلقت النار على اثنين من ضباط الشرطة من شقه ، وفقا لما ذكره مكتب شريف جاكسونفيل.

وأفاد مراسل صحيفة العراق عن مقتل ضابطين بالشرطة الامريكية برصاص مسلح مجهول بمدينة كيسيمي التابعة لولاية فلوريدا الأمريكية،

وذكرت شرطة ولاية كيسميي أنه حتى الآن لا توجد أي معلومات متوفرة عن الحادث.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here