أعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق خطورة ارتفاع نسبة الأمية بين الشباب العراقي الى 8.3% وفقا لاحصائيات وزارة التخطيط.
وعد مسؤول ملف التربية والتعليم في المفوضية أنس العزاوي تفشي الأمية بين الشباب “بناقوس خطر يلزم الحكومة واجهزتها التنفيذية في وزارتي التربية والتعليم العالي لتطوير برامج التنمية التربوية وزياد فرص إدماج وانخراط الشباب من كلا الجنسين في البرامج التعليمية لوضع حد لهذا الانحدار التربوي والتعليمي”.
وأكد العزاوي، ان “تراكمات الحروب والهجرة والنزاعات الداخلية والعوز المادي وتدني المستوى المعاشي للأسرة العراقية في مجملها عوامل ساهمت في ارتفاع مستوى الامية في العراق بعد ان كان من اوائل الدول العربية التي قضت على الامية حسب تقارير منظمة اليونسكو لعام 1977”.وطالب عضو مجلس مفوضية حقوق الانسان “الحكومة العراقية القادمة الى ان تضع في أولويات برنامجها الحكومي برامج ومشاريع لتطوير مناهج التربية والتعليم وأعتماد معايير وتجارب تربوية وتعليمية متطورة بعيداً عن التقليدية مع إيلاء فئة الشباب الاهتمام الكافي ومكافحة الأمية التربوية والتعليمية بينهم وتوظيف طاقاتهم لخدمة مشاريع البناء والاعمار في العراق”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.