اعلن تنظيم داعش الارهابي ان مهاجم فرنسا هو من جنودها ونفذ الهجوم استجابة لنداء ابو الحسن المهاجر الناطق باسمه

والشرطة الفرنسية تقتل مهاجماً قام بتنفيذ عملية طعن أدت الى مقتل شخص و ثمان جرحى بالقرب من أوبرا باريس ، في احد احياء العاصمة الفرنسية باريس .
ونشر وزير الداخلية جيرار كولومب، تغريدة على تويتر ، أشاد فيها بـ “رد فعل السريع من الشرطة التي حيدت المهاجم”.
ومن جهته قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن بلاده “تدفع مرة أخرى ثمنا بالدم، لكنها لن تتراجع شبرا واحدا أمام أعداء الحرية”.
وكتب ماكرون على صفحته على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي: “كل أفكاري مع الضحايا والجرحى جراء هجوم الطعن في باريس الليلة، وعائلاتهم”.
واضاف “باسم كل الفرنسيين، أحيي شجاعة ضباط الشرطة الذين تمكنوا من القضاء على الإرهابي”

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here