أفاد تقرير لموقع “سي بي أس نيوز” الامريكي، الاثنين، بأن مجموعة من الاطباء المتخصصين في معالجة اجهاد ما بعد الصدمة لدى قدامى المحاربين في الولايات المتحدة قد تمكنوا من اكتشاف وجود نسيج ندبي في ادمغة قدامى المحاربين الذين خدموا في العراق وافغانستان ناتج عن التعرض لانفجارات العبوات الناسفة.

وذكر التقرير أن “الاكتشاف الطبي يعد ذا اثر عميق على قدامى المحاربين الجرحى والذين غالبا ما يصابون باجهاد ما بعد الصدمة بعد عودتهم من مناطق القتال في العراق وافغانستان”.

وبين أن “هذا يعد نوعا غير معروف سابقا من اصابات الدماغ والتي تم اكتشافها لدى قدامى المحاربين الذين يتعرضون لموجات الطاقة اللامرئية الناتجة عن المواد الشديدة الانفجار حين تنفجر عليهم”.

وأضاف التقرير، أن “الادلة تم العثور عليها في ادمغة قدامى المحاربين الذين قتلوا في العراق وافغانستان”.

وتابع التقرير أن “الدكتور دانييل بريل من المتخصص بالامراض العصبية في جامعة الخدمات الموحدة للعلوم الصحي ، وهي كلية الطب العسكرية في ولاية ماريلاند، اشار الا أن معاناة الحرب يمكن أن تكون متجذرة في نوع غير معروف من إصابات الدماغ الناجمة عن موجة الضغط الأسرع من الصوت من المواد شديدة الانفجار”.

واشار التقرير الى ان “البحوث اجريت على الانسجة الدماغية لثمانية محاربين قدامى من المقتولين هناك، كان احدهم قد عاد الى الولايات المتحدة بعد اصابته بعبوة ناسفة في العراق عام 2011 لينتحر العام الماضي نتيجة لحالة من الاكتئاب والهلوسات التي تعرض لها نتيجة اجهاد ما بعد الصدمة”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.