اعلن قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي عن اعتقال اثنين من المتاجرين بالحبوب المخدرة قرب ب‍عقوبة.
وقال العزاوي إن “فريقا امنيا مشتركا نجح في اعتقال اثنين من المتاجرين بالحبوب المخدرة قرب بعقوبة وضبط بحوزتهما 300 حبة مخدرة”.
واضاف العزاوي، ان “مكافحة المخدرات تمثل اولوية لقيادة عمليات دجلة وحققت في هذا الاطار نتائج مهمة خلال الاشهر الماضية”.
يذكر أن تجارة المخدرات راجت في العراق بعد أحداث 2003، جراء التراخي الأمني الذي ساد في تلك الفترة، وأشارت تقارير دولية صدرت عن مكتب مكافحة المخدرات في الأمم المتحدة، إلى أن العراق تحول إلى محطة ترانزيت لتهريب المخدرات من إيران وأفغانستان نحو دول الخليج العربي، محذرة في الوقت نفسه من احتمال تحوله إلى بلد مستهلك.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.