أكد قائد سلاح مشاة البحرية في الجيش الأمريكي الجنرال روبرت نيلر أن استراتيجية واشنطن لمكافحة داعش، تتضمن مشاركة مباشرة في القتال في سوريا والعراق ومساعدة دول أخرى في ذلك.

وأضاف في شريط فيديو نشر على موقع البنتاغون، أن بلاده لا تملك الإمكانيات الكافية ولا تستطيع بمفردها مكافحة داعش الارهابي في كل المنطقة، ولذلك تتضمن استراتيجيتها إقامة التحالفات مع الدول الأخرى لمكافحة الإرهاب بشكل فعال.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تعمل في الوقت الراهن مع فرنسا وبريطانيا وإيطاليا على تعزيز إمكانيات نيجيريا ودول غرب إفريقيا الأخرى في التصدي لتهديدات داعش.

وأضاف أن بلاده ستضطر في المحصلة لمغادرة المنطقة المذكورة، ولذا تسعى لمساعدة الدول هناك في مكافحة الجماعات الإرهابية بالاعتماد على الذات.

وفي وقت سابق أفادت الأنباء بأن الولايات المتحدة ستخصص 60 مليون دولار لمكافحة داعش في منطقة الصحراء الكبرى والساحل الإفريقي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here