اشترط رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، التزام ميليشيات حزب الله، المرتبطة بالنظام الإيراني، بالحياد، من أجل وضع نهاية للأزمة السياسية في بلاده.

وقال الحريري، الذي أعلن استقالته قبل أن يعلقها لإجراء مشاورات، إن على جماعة حزب الله أن تتوقف عن التدخل خارجيا، وأن تقبل سياسة “الحياد” .

وأضاف، في مقابلة مع شبكة “سي نيوز” التلفزيونية الفرنسية، “لا أريد حزبا سياسيا في حكومتي يتدخل في دول عربية ضد دول عربية أخرى”.

وأردف “أنا في انتظار الحياد الذي اتفقنا عليه في الحكومة… لا يمكننا أن نقول شيئا ونفعل شيئا آخر”، في إشارة إلى تدخلات حزب الله بالدول العربية.

وينفذ حزب الله أجندة إيران التوسعية في المنطقة، القائمة على نشر الفوضى في دول عربية وضرب استقرارها، عبر ميليشياتها الطائفية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here