علن نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف أن روسيا تشهد حاليا محاولات لنقل الإرهابيين من إدلب إلى العراق.

ونقلت وكالة “تاس” الروسية عن سيرومولوتوف، اليوم الثلاثاء: “هناك محاولات لنقلهم (الإرهابيين من إدلب) إلى العراق. وتتم إعاقتها. ويحمل العراق مسؤولية ذلك، لأنه لا يحتاج إلى إرهابيين جدد”.

كما أشار إلى أن ما سماه بـ “الموانئ الهادئة” للإرهابيين موجودة حاليا في أراضي كل من إندونيسيا وأفغانستان.

وأضاف: توجد “الموانئ الهادئة” (للإرهابيين) بالدرجة الأولى في الأماكن التي تجري فيها الأعمال الحربية…كما يتم نقل الإرهابيين إلى أفغانستان وإندونيسيا”.

وشدد على أن أحد أصعب المهام الموجودة اليوم هي منع عودة الإرهابيين الأجانب من الشرق الأوسط وقبل كل شيء من سوريا والعراق.

وتابع: “إنهم ينتشرون في أوروبا. ويتسللون إلى روسيا عبر بيلاروس وأوكرانيا”

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.