قدمت الشرطة الإسرائيلية توصياتها للنيابة العامة في البلاد وللمستشار القضائي للحكومة بتوجيه تهم فساد إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بعد انتهائها من التحقيق في قضيتي فساد ضده.

وقضية الفساد الأولى، المعروفة بقضية رقم 1000، تتعلق بتلقي نتانياهو هدايا قيمة من رجال أعمال أههم رجل الأعمال أرنون ميلتشن الذي منح عائلة نتنياهو “هدايا” على شكل خمور فاخرة وسيجار ومجوهرات بمئات الآلاف.

ومقابل ذلك، طلب نتانياهو من وزير الخارجية الأميركي جون كيري التدخل من أجل منح رجل الأعمال تصريح إقامة في الولايات المتحدة.

وقررت الشرطة، في هذه القضية التي تم أيضا التحقيق فيها مع زوجته سارة وابنه يئير، توجيه تهمة الرشوة لنتانياهو.

أما القضية الثانية المعروفة بقضية رقم 2000، فتتعلق بصفقة بين نتانياهو وبين نوني موزس صاحب صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here