أعلنت شرطة مدينة ليتل روك، عاصمة ولاية أركنساس الأمريكية، أن 28 شخصا أصيبوا، جرح 25 منهم برصاص، في حادث إطلاق نار داخل ملهى ليلي، الساعة الثانية فجر السبت.

 

وأفادت الشرطة بأنه من غير المرجح أن تؤدي الإصابات إلى وفيات، بالرغم من التصريحات السابقة بأن أحد المتضررين تعرض لجروح بليغة.

 

وأوضحت الشرطة أنها لا تتعامل مع الحادث كهجوم إرهابي، مضيفة أنه نجم عن مشادة كلامية نشبت أثناء الحفل الموسيقي داخل ملهى “باوير لونج”.

 

وأشارت الشرطة إلى أن التحقيقات في موقع الحادث لا تزال مستمرة، وذلك دون الكشف عن أي تفاصيل حول هوية المهاجمين وحول ما إذا كانوا قد اعتقلوا.

 

ورجح رئيس شرطة ليتل روك، كينتون بوكنير، للصحفيين أن هذا الحادث لم يكن اعتداء نفذه شخص واحد، بل تبادلا لإطلاق نار، بينما تؤكد مقاطع فيديو نشرها نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي أن أكثر من 24 رصاصة أطلقت داخل الملهى في غضون 11 ثانية فقط.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here