أعلنت الشرطة الماليزية اعتقال رجلين يعتقد أنهما على صلة بتنظيم “داعش”، حاول أحدهما قتل رهبان بوذيين بسكين في العاصمة كوالالمبور.

وجاء اعتقال الشخصين عقب غارتين منفصلتين، على خلفية معلومات استخباراتية تشتبه في تخطيطهما لأعمال عنف والترويج لأيديولوجية تنظيم “داعش”.

وجرى اعتقال أحد المتهمين وهو إندونيسي الأسبوع الماضي، ويعتقد أنه تجول في حي مزدحم بالعاصمة كوالالمبور في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بحثا عن رهبان بوذيين لقتلهم انتقاما للروهينغا في ميانمار الذين يمارس بحقهم العنف.

وقال محمد فوزي هارون وهو مفتش شرطة في بيان: “محاولات المعتقل فشلت بفضل جهود رجال الأمن، وقد صودرت سكين كان يحملها معه خلال المداهمة”.

واعتقلت الشرطة المتهم الثاني وهو ماليزي يعمل في مدرسة دينية خاصة في ديسمبر/كانون الأول الماضي للاشتباه في تخطيطه لمهاجمة أماكن ترفيه وسرقة أو خطف أو قتل أشخاص من غير المسلمين.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.