في تغريدة لمقتدى الصدر في حسابه الشخصي بتويتر جاء فيها :
بسم الله وباسم الشعب أيها الشعب العراقي الحبيب.. سلام من الله عليكم أجمعين قد توافقنا مع (كبار العراق) على ترشيح عدة شخصيات (تكنقراط) (مستقل) لـ (رئاسة الوزراء) وبقرار عراقي محض، على أن يختار المرشح وزراءه بعيداً عن التقسيمات الحزبية والطائفية والعرقية بل وفق معايير صحيحة ومقبولة حسب التخصص والخبرة والنزاهة فسارع البعض من السياسيين الى رفضه ورفض فكرة (المستقل) بل ورفض (التكنقراط) ليعيدوا العراق للمربع الأول ليعود الفاسدون بثوب جديد ولتهيمن الأحزاب والهيئات الاقتصادية التابعة لهم على مقدرات الشعب وحقوقه فاذا استمروا على ذلك سوف أعلن انخراطي واتخاذي (المعارضة) منهجاً واسلوباً…اللهم اشهد اني قد بلغت مقتدى السيد محمد الصدر

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.