اعترف حيدر العبادي انه لم يتم بيع الرتب العسكرية بعد الان بعد ان كانت تباع بالدولار

وقال في كلمة له بالمنطقة الخضراء في مؤتمر للوحدة الوطنية ان 80% من ضحايا تفجير الكرادة كانوا من العسكريين

وأضاف ان داعش احتل العراق ليس بالقدرة العسكرية بل بالحرب النفسية

وقال ان هناك اسماء شيعية تستخدم في السوشيال ميديا لكسر معنوايت المواطنين والعسكريين

ونحن نتهيء لاعلان النصر الكبير فان من اكبر اولوياتنا بناء السلام والحياة الكريمة لمواطنينا فهذا الوطن لجميع العراقيين بمختلف انتماءاتهم وتوجهاتهم.

واضاف العبادي ان ابطالنا يخوضون المعارك ويحققون انتصارات وهي حرب ليست سهلة ولكن البعض يحاول احباط معنويات مقاتلينا من خلال تبنيه اكاذيب العدو لان لديهم خلافات مع الحكومة وادعو هؤلاء لترك ابطالنا الشجعان ومواجهة الحكومة.

وتساءل  الى اين اوصلت النزاعات البلد ، ولماذا يحاول البعض الانتقاص من قواتنا البطلة ؟.

وتابع ان المعارك التي يخوضها ابطالنا في القوات المسلحة اصبحت دروسا ينظر لها العالم باعجاب ويتم تدوينها في الكتب لدراستها.

وبيّن العبادي ان التنوع في بلدنا قوة وليس ضعفا مشيرا الى اهمية البدء بصفحة من الوحدة العراقية من اجل بلدنا ومواطنينا.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here