صدقت محكمة تحقيق حمام العليل التابعة الى رئاسة محكمة استئناف نينوى الاتحادية اعترافات ثمانية عناصر من تنظيم داعش الإرهابي وهم من عائلة واحدة تباشتراكهم في ارتكاب مجزرة (الخسفة) بإلقاء منتسبي القوات الامنية والمدنيين في حفرة كبيرة وعميقة في منطقة حمام العليل حيث شاركوا في اعدام 370 مدنياً ومنتسباً من القوات الامنية واعتقال 400 شخص من أهالي الموصل”، وسيتم اعدامهم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.