اعلنت اللجنة الامنية بمجلس محافظة ذي قار، الخميس، ان تنظيم “المولوية”الشيعي في المحافظة يسعى “لتهديم البنية التحتية للشيعة”،وتم اعتقال 58 عنصرا من التنظيم، وتبين من خلال التحقيق وسير المعلومات ان كل واحد منهم يمتلك قطعة سلاح”، داعيا الجميع الى “الانتباه لهذه الظاهرة والهجمة التي برزت بعد عام 2014”.

و”المولوية” هي حركة دينية جديدة، جذبت عدد من الشباب لكونها تتبنى وجهات نظر وطروحات يعتبرها البعض خارجة عن المألوف، في حين يراها آخرون تهديدا لأمن المجتمع العراقي.

وتسبب البروز المفاجئ للحركة في قلق القيادات الأمنية والسياسية والدينية، وباشرت قوات الأمن العراقية بملاحقة أتباعها الذين باتوا ينشطون بشكل سري، ويعقدون لقاءات وندوات أسبوعية، تمنحها المزيد من الأتباع، خاصة من الشباب والطبقات الفقيرة وطلاب الجامعات.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.