قال المتحدث باسم القوات المسلحة الفرنسية، إن جنودا فرنسيين قتلوا نحو 10 متطرفين الأسبوع الماضي في مالي خلال عملية بالقرب من حدود النيجر.

وفي تصريحات لأسوشيتد برس، قال الكولونيل اريك ستيجر، إن العملية التي جرت السبت ضد “إرهابيين” في جنوب شرق البلاد جاءت بعد ثلاثة أيام من عملية أخرى في مالي بالقرب من الحدود الأفغانية قتل فيها العديد من “مقاتلي العدو” من “مجموعة إرهابية مختلفة.”

وقتل اثنان من قوة مكافحة الإرهاب الفرنسية في مالي، الأربعاء، بعد أن استهدفت عبوة ناسفة عربتهما المدرعة.

وتعهد الاتحاد الأوروبي، بتقديم 50 مليون يورو إضافية (61 مليون دولار) لقوة مشتركة لمكافحة الإرهاب في منطقة الساحل الشاسعة في غرب إفريقيا – التي تضم مالي – والتي سقطت فريسة في أيدي المتطرفين.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here