قتلت القوات المسلحة الهندية مسلحين 2 في كشمير حاولا اجتياز خط التماس داخل إقليم كشمير المتنازع عليه بين الهند وباكستان.

وقال مصدر عسكري هندي رفض الإفصاح عن اسمه لوكالة “PTI”:”تمكنت مجموعة الحراسة العسكرية المناوبة اليوم من إحباط هجوم ما تسمى “مجموعة العمليات الحدودية” (Border action team) ضد دورية عسكرية كانت تمشط الحدود في قطاع “أوري”. قُتل إرهابيان اثنان خلال العملية”.

نيودلهي غالبا ما تلقي بالذنب على “مجموعة العمليات الحدودية” في عمليات اختراق الحدود داخل كشمير، فضلا عن اتهامها لباكستان بدعم مسلحي المنظمة سالفة الذكر ورفدها بجنود من الجيش الباكستاني عند تنفيذها لعملياتها، في المقابل تنفي إسلام آباد أي علاقة لها أو تعاون بينها وبين الإرهابيين.

يشار إلى أنه توجد معارضة مسلحة داخل إقليم كشمير الذي تتقاسمه الهند وباكستان بدون ترسيم الحدود بينهما، تطالب باستقلال الإقليم بأكمله عن الهند والانضمام إلى باكستان التي تنفي دعمها للمعارضة المسلحة ضد الوجود العسكري الهندي وتصرح بأن “سكان الإقليم أنفسهم يناضلون من أجل نيل حقوقهم المشروعة”

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here