طالبت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية “فاتو بنسودا” بضرورة اتخاذ التدابير اللازمة للقبض على الرائد محمود الورفلي، القائد بالقوات الخاصة التابعة للجيش الليبي، وتقديمه فورا إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وقالت بنسودا، في بيان رسمي عنها: “أجدد دعواتي إلى جميع الدول بما في ذلك أعضاء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة إلى ضرورة مساعدة ليبيا في تسهيل تسليم الورفلي وتقديمه للمحاكمة”.

واستنكرت المدعية خلال بيانها أعمال العنف التي تعرضت لها بنغازي مؤخرا، إضافة لاستنكارها لمقتل العشرات على يد الورفلي غداة يوم التفجيرات.

وأعربت المدعية عن قلقها إزاء التقارير “التي أفادت أن مجهولين فجروا سيارتين مفخختين خارج مسجد بيعة الرضوان في بنغازي”، معبرة عن صدمتها الكبيرة وهي تشاهد صوراً تظهر الرائد محمود مصطفى بوسيف الورفلي يعدم 10 أشخاص أمام مسجد بيعة الرضوان في ما يبدو أنه يشكل انتقاماً من التفجيرات الجبانة التي وقعت في 23 يناير 2018، بحسب البيان.

وكانت سفارات دول فرنسا وإيطاليا وبريطانيا وأميركا قد دانوا في بيان مشترك إقدام الرائد الورفلي على قتل 10أشخاص أمام مسجد بيعة الرضوان، وطالبت بضرورة تسليمه لمحكمة الجنايات الدولية بناء على أوامرها.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.