اتهم مسؤول المكتب السياسي لمقتدى الصدر ضياء الاسدي قناة الحرة عراق ووسائل اعلامية اخرى واصفاً اياها “تكذب وتدلس” :

وقال نص التغريدة

“‏الحرة عراق و وسائل إعلام أخرى تكذب و تدلس، نسبوا لي تصريحا بترجيح التحاق دولة القانون بتحالف سائرون-الفتح،بناءً على لقاء اجرته معي و كآلة تسنيم الخبرية.لا يمكن فهم مافعلته الحرة الا ضمن انعدام المهنية و محاولة الإثارة الرخيصة.نص اللقاء على صفحتي على الفيسبوك

وقال على تويتر اردت ان أتأكد من أن المصادر التي نشرت الخبر هي مصادر رسمية و ليست أسماء وهمية على شبكة المعلومات الدولية. وهذه لم تكن و لن تكون المرة الأخيرة التي تتعرض فيها لقاءآتي و تصريحاتي للتزوير و التدليس. فكل طرف يريد ان يروج لنفسه بالطريقة التي تنسجم مع موقفه.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.