حملت سفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة الحاصلة على جائزة نوبل للسلام 2018 نادية مراد، الحكومتين الاتحادية وإقليم كردستان العراق مسؤولية “الحصار على سنجار “.

وقالت في تغريدة لها على تويتر إن “الحكومات في العراق وضعت حصاراً على الطرق المؤدية إلى سنجار حتى لا يحصل الأيزيديون الذين نجوا من الإبادة الجماعية على أي خدمات أو مساعدات”.

وأشارت في التغريدة إلى حسابات “رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ورئيس الجمهورية برهم صالح ورئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.