قال مدير شرطة اربيل عبد الخالق طلعت ان الصحفي الكوردي الايراني سوران سقزي المقيم باربيل أقدم على الانتحار يوم الاثنين داخل الكافيتريا التي يملكها، مشيرا الى أن سبب الانتحار يعود الى أنه كان مدينا بمبلغ مالي كبير.

وقال طلعت لكوردستان24 ان “مواطنا من شرق كوردستان (ايران) واسمه سوران سقزي وكان يعمل مقدم برامج في فضائية كوردسات في وقت سابق قد انتحر الليلة الماضية بمسدس في الكافيتريا التي يملكها”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here