حدد زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني، مسعود بارزاني، الثلاثاء، ثلاثة شروط لتحالف حزبه مع باقي القوى العراقية، فيما نفى ما يتم تداوله عن امتلاكه 48 مليار دولار.

وقال بارزاني في كلمة له بالمؤتمر العام لشباب الحزب الديمقراطي الكوردستاني المنعقد في أربيل اليوم، 7 آب، إن علاقاتنا مع بغداد، عادت إلى طبيعتها وسنقويها أكثر بكل طاقاتنا، مؤكدا أنه “لا يوجد لدى حزبه فيتو على أحد.. لدينا ملاحظات لكنها لن تبلغ حد الرفض”.

وأوضح قائلا ” لسنا مستعجلين.. شروطنا للتحالف هي الشراكة والتوافق في البرلمان والتوازن في مفاصل الدولة”، وتابع ان “السياسات السابقة في العراق أثبتت فشلها، والتوصل إلى حلول سلمية عبر الحوار هو الحل الأفضل لأن استخدام الحديد والنار ضدنا لن ينال من عزيمتنا شيئاً”.

وبشأن تأجيل انتخابات برلمان كوردستان، أفاد بارزاني، بانه ” لا صحة لما يقال من طلب مبعوث الرئيس الأمريكي بريت مكغورك لتأجيل انتخابات برلمان كوردستان .. صحيح التقينا قبل فترة لكنه لم يطرح قضية التأجيل وحتى إن طلب فنحن لن نقبل”.

ونفى بارزاني، امتلاكه 48 مليار دولار، وقال “مع الأسف الخبر غير صحيح وإلا لتغيرت الكثير من الأمور”.

وبالنسبة لاستفتاء الاستقلال الذي أجري في أيلول الماضي، أفاد بارزاني، “لسنا نادمين على اجراء الاستفتاء وسيتحقق حلم الاستقلال لكن ليس شرطا أن يكون في عمر هذا الجيل ولا حتى الأجيال الشابة بل يوما ما، ولم نكن نقصد من الاستفتاء اثارة المشاكل، وأن طبق الدستور لما حدث ما حدث”.

وأثنى بارزاني، على خطوة الإستفتاء لكنه استدرك بالقول إن ” خيانة مجموعة غيرت الأمور”، في اشارة إلى اتفاق جناح داخل الاتحاد الوطني الكوردستاني مع القوات العراقية للانتشار في كركوك وسحب قوات البيشمركة منها دون قتال يوم الـ 16 من تشرين الأول 2017.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.