" />

برشلونة يحقق فوزاً صعباً على سوسييداد في الليغا

انتزع برشلونة فوزًا بشق الأنفس من أنياب ضيفه ريال سوسييداد بنتيجة 3-2 في المباراة التي جمعت الفريقين بملعب “كامب نو” ضمن منافسات الجولة 32 من الدوري الإسباني.

الشوط الأول، كان عامرًا بالأهداف والفرص الضائعة من الفريقين، قبل أن يكسر ليونيل ميسي الصمت في المدرجات، بتسديدة قوية سكنت الزاوية اليمنى محرزًا الهدف الأول بعد مرور 17 دقيقة.

بداية ريال سوسييداد كانت أقوى، وهدد مرمى تير شتيجن أكثر من مرة، إلا أن الهدف الأول، أحبط معنوياتهم، وهو ما استغله ميسي مجددًا، بعدما تابع تسديدة لويس سواريز، التي ارتدت من الحارس جرونيمو رولي، ليضعها بسهولة في المرمى الخالي في الدقيقة 37.
الدقائق الخمس الأخيرة، كانت مثيرة للغاية، حيث سدد إينيجو مارتينيز كرة اصطدمت بصامويل أومتيتي لتسكن الشباك، ليضيق الفريق الباسكي الفارق بهدف أول في الدقيقة 43.
وسريعًا، ظهر ميسي مجددًا، وواصل تألقه بتمريرة ذكية إلى باكو ألكاسير ليسجل الهدف الثالث بعدها بدقيقة، إلا أن الفريق الكتالوني لم يستغل هذا التفوق، لتتلقى شباكه هدفًا ثانيا من تمريرة ويليان جوزيه، التي وضعها تشابي بيريتو بقدمه على يسار تير شتيجن في الوقت بدل الضائع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *