استياء وغضب شعبي في بابل على خلفية اختفاء ‘أسد بابل’، مطالبين الحكومة بايجاد الأسد فورا واعادته الى المدينة الاثرية .

جاء الاختفاء في يوم رأس السنة البابلية الـ 6768 في الاول من نيسان الجاري

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.