وقعت قوة عسكرية مشتركة من البيشمركة وقوات أمريكية ،الأربعاء، في كمين لإرهابيي تنظيم داعش ، اثناء القيام بواجب امني خاص في حدود قضاء خورماتو.

وقال محمد جوري قائد قوات البيشمركة في حدود ناحية نوجول في تصريح لوسائل إعلام كردية ، ان ” قوة عسكرية امريكية وفريق خاص من قوات وحدة 70 للبيشمركة وقعت في كمين لداعش في حدود منطقة (داودي)، اثناء القيام بعملية خاصة ضد فلول داعش.

وأضاف، ان “قسما من القوة المشتركة دخلت منطقة (نالشكينه) بين (زينانه وبالكانه) والقسم الاخر توجهت نحو منطقة (قوري جاي) على طريق (خورماتو-كفري)، الا ان انها وقعت في كمين لداعش، ما ادى الى اندلاع اشتباكات عنيفة بين القوة المشتركة ومسلحي داعش.

واوضح قائد قوات البيشمركة، ان” القوة المشتركة الامريكية والبيشمركة، ردت بعنف على مسلحي داعش ودمرت عجلات تابعة له، ما اضطر المسلحون على الانسحاب، مشيرا الى انه تم الاستيلاء على كمية كبيرة من الاسلحة والمتفجرات.

واشار محمد جوري الى وقوع قتلى بصفوف مسلحي التنظيم الارهابي، الا انه لا يعرف حتى الان عددهم، لافتا الى ، ان “القوة المشتركة انسحبت من منطقة الاشتباكات بعد فرار ارهابيي داعش “.

وقال أرسلان علي، مسؤول الحزب الديمقراطي الكوردستاني في خورماتو إن «قوة مشتركة من البيشمركة والقوات الأمريكية وصلت الساعة 12 ليلة أمس إلى قرية قوڕی چای جنوب شرق خورماتو، وأطلقت الساعة 5 صباح اليوم الأربعاء عملية في القرية، ونشبت اشتباكات ومواجهات بين القوة المشتركة ومسلحي داعش».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here