نفى مدير متحف “تافريدا” المركزي في جمهورية القرم الروسية، أندريه مالغين، صدور قرار نهائي بتسليم المجموعة الفنية لذهب السكيثيين إلى أوكرانيا.

وأفادت وسائل إعلام أوكرانية، يوم الجمعة الماضي، بأن محكمة الاستئناف في هولندا صادقت على القرار الذي أصدرته المحكمة الأولية. إلا أن مالغين فند هذا الخبر قائلا إن محكمة أمستردام أتاحت فرصة للجانب الأوكراني لتقديم حقائق بهذا الشأن، ولم تنظر إلى الآن في الطعن الذي قدمته القرم.

وتم نقل مجموعة ذهب السكيثيين التي تضم نحو ألفي قطعة أثرية من 4 متاحف في القرم إلى هولندا، في مطلع عام 2014، قبل أن تنضم شبه جزيرة القرم إلى روسيا.

ولم يقرر الجانب الهولندي الجهة التي ستعاد إليها المجموعة. وادعى الجانب الأوكراني ملكيته لها، ورفع دعوى بهذا الشأن إلى محكمة أمستردام. وأصدرت المحكمة في 14 ديسمبر عام 2016 قرارا بإعادة المجموعة الفنية إلى أوكرانيا. لكن القرم طعنت في هذا القرار في محكمة الاستئناف.

يذكر أن متحف “تافريدا” المركزي في القرم هو أحد المتاحف الأربعة في شبه الجزيرة والتي نقلت منها القطع الأثرية عام 2014 لعرضها في هولندا، وهي: محمية باختشي ساراي التاريخية الحضارية، محمية شرق القرم التاريخية الحضارية، متحف “هرسونيس” الأثري، متحف “تافريدا” المركزي.

المصدر: نوفوستي

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.