أكد الرئيس الأميركي دونالد #ترمب في تغريدة السيطرة على الحريق الذي نشب في شقة بالطابق الخمسين من برج ترمب في #مانهاتن بنيوورك.

وأعلن متحدث باسم السيدة الأولى #ميلانيا_ترمب أنها وابنها بارون لم يكونا متواجدين بالبرج لحظة اندلاع الحريق، بل في #واشنطن العاصمة. ويملك دونالد ترمب منزلا ومكتبا في البرج.

واندلعت النيران في شقة سكنية بالطابق الخمسين من البرج، وامتدت ألسنة اللهب إلى عدد من الطوابق، كما سقط حطام من آثار الحريق على الجادة الخامسة في نيويورك. وأسفر الحادث عن إصابة شخص بجروح خطيرة و3 من رجال الإطفاء بإصابات لا تهدد حياتهم.

ونشب الحريق قبيل الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي لنيويورك، السبت.

وشوهدت ألسنة النيران تندلع من النوافذ قبل السيطرة عليها من قبل نحو 140 من رجال الإطفاء هرعوا إلى موقع البرج.

وقال ترمب في تغريدته إن البرج “جيد البناء”، شاكرا رجال الإطفاء. كما سارع إريك ترمب، ابن الرئيس الأميركي، إلى تويتر، ليثني على جهود فريق الإطفاء في #نيويورك.
تحرير

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.