ظهر أسيران روسيان في تسجيل مصور بثته وكالة “أعماق”، الناطقة باسم تنظيم داعش الارهابي، وقالت إنهما أسرا في دير الزور.
وفي التسجيل الذي بلغت مدته 42 ثانية ظهر رجلان يرتدي كل منهما جلبابا رماديا وكان أحدهما، وهو ملتح، مكبل اليدين بينما بدت على وجه الثاني كدمات
وتحدث الأسير الروسي زابالوتي رومان باللغة الروسية بينما ترجم الموقع كلامه مكتوبا بالعربية ، وقال إنه من مواليد 1979 مؤكدًا أنه أسر إثر هجوم معاكس في قرية الشولا غربي دير الزور.
زابالوتي قال إنه ولد في محافظة روستوف في منطقة روستوف في أكسايسك في قرية راسسفيت، مشيرًا إلى أنه وقع في الأسر مع زميله تسوركانوفغريغوري، من مواليد 1978 في دوموديدوفو.
وكانت وزارة الدفاع الروسية نفت أسر التنظيم اثنين من جنودها، وقال متحدث باسم قاعدة “حميميم” الجوية، الخميس ، إن جميع العسكريين الروس في سوريا أحياء وبصحة جيدة، وينفذون مهماتهم وفقًا لاختصاصاتهم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.