اعترف تنظيم داعش الارهابي بان احد عناصره واسمه ابو عبد الرحمن الخراساني هو من فجر نفسه في كويتا الباكستانية
وقتل خمسة من أفراد الشرطة وأصيب سبعة آخرون بجروح، اليوم الثلاثاء، جراء تفجير انتحاري في مدينة كويتا بولاية بلوشتان جنوب باكستان.

وذكرت قناة GeoTV التلفزيونية، نقلا عن الخدمة الإعلامية للقوات المسلحة الباكستانية، أن الهجوم الانتحاري هو الثالث خلال الساعات الـ24 الماضي، موضحة أن انتحاريين اثنين، خططا لاستهداف مركز لحرس الحدود الباكستاني جنوبي كويتا، تمت تصفيتهما على يد قوات الأمن في منطقة ميان غوندي، قبل تنفيذهما الهجوم.

وأفادت القناة بأن التفجير الأخير وقع على طريق مطار كويتا، مضيفة أن الشرطة الجرحى نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ولم تعلن أي جماعة متطرفة باكستانية حتى الآن مسؤوليتها عن الهجوم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.