قتل وجرح حوالي 20 عنصرا من جيش المهدي سرايا السلام الذي يقوده مقتدى الصدر بهجوم داعش الارهابية على منطقة الفرحاتية شمالي قضاء بلد جنوب محافظة صلاح الدين منتصف ليلة امس السبت وان “الارهابيين استخدموا الاسلحة الخفيفة وقاموا بزرع العبوات الناسفة قبل انسحابها”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here