قال محسن رضائي، وهو القائد السابق للحرس الثوري الإيراني، الثلاثاء، خلال ملتقى لتكريم قاسم سليماني، قائد #فيلق_القدس، الجناح الخارجي للحرس الثوري الإيراني والمصنف على لائحة الإرهاب الأميركية قبل ستة وثلاثين عاماتم تكليف قاسم وكان يبلغ من العمر 18 عاما لتشكيل لواء وهاجم العدو في العملية الأولى وتم اسر 9000 أسير عراقي.

وقد هاجم رضائي من يطالبون بخروج قوات إيران وميليشياتها من العراق وسوريا، بحسب وكالة أنباء هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني “IRIB”.

وأضاف: “لو نعطي دولاراً واحداً لأحد، نقبض ثمنه ونثبت أقدامنا بذلك، وإن دعمنا إنساني وقومي، وأتأسف لأن مقاتلينا هناك، لكننا لا نمتلك صناعات ولا اقتصاد هناك في سوريا”.

وكشف أمين مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني، أن إيران استخرجت مناجم الفوسفات بمقدار مساعداتها المالية لسوريا، وتحاول الاستثمار في الصناعة والزراعة في سواحل المتوسط لجني المليارات.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.