تراجع النائب حسن سالم عن عصائب اهل الحق،التي يقودها قيس الخزعلي عن تصريحاته السابقة وتحشيده للعشائر والشارع العراقي ضد زيارة محمد بن سلمان ولي العهد السعودي بعد نفي الاخير زيارة العراق واعلان السيستاني ان زيارته وفق مصالح العراق

وقال سالم اليوم الخميس، ان “التقارب العراقي السعودي إذا كان بني على احترام سيادة البلاد دون التدخل في شؤونه الخاصة، فهو مرحب به”.

وأضاف، أن “التحشيد السياسي والشعبي الرافض لهذا التقارب لا يمت لحركة أهل الحق باي صلة”،

وكانت صحيفة “العرب” اللندنية، نشرت، في وقت سابق من اليوم الخميس، تقريراً اتهمت فيه العصائب بالوقوف وراء الحملة الرافضة لزيارة محمد بن سلمان المرتقبة الى العراق، منعاً لحصول تقارب بين بغداد والرياض.

وكانت عصائب اهل الحق حرضت البعض من عشائر النجف ضد الزيارة

وجاءت تصريحات سالم بعد لقاء محمد بن سلمان بالرئيس الامريكي ترامب

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here