أعلن الجيش الإسرائيلي، أن ثلاثة إسرائيليين أصيبوا بجروح جراء عملية طعن في مستوطنة آدام بالضفة الغربية، مشيرا إلى أن “الإرهابي” الذي نفذها “تم التعامل معه”.

فيما أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بإصابة مواطنين إسرائيليين اثنين بجروح خطيرة جراء الاعتداء ومقتل المهاجم وهو فلسطيني، وفقا لمعلوماتها.

من جانبها قالت وكالة “معا” الفلسطينية للأنباء إن شابا فلسطينيا قتل برصاص الجنود الإسرائيليين بدعوى طعن ثلاثة مستوطنين في مستوطنة آدام قرب رام الله.

ونقلت الوكالة عن مصادر عبرية أن المنفذ دخل إلى المستوطنة ونفذ عملية الطعن داخل منزل وتم إطلاق النار عليه، ما أدى إلى مقتله .ووصفت إصابة اثنين من الجرحى بالخطيرة والثالثة متوسطة، فيما دفعت القوات الإسرائيلية بجنودها إلى مكان العملية وبدأت البحث والتمشيط خوفا من وجود منفذ آخر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.