أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اتفاقه مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، على إطلاق خطة مشتركة لمكافحة الإرهاب.

وقالت ماي، إن إطلاق الحملة المشتركة مع فرنسا يسعى إلى ضمان عدم تشكيل الإنترنت ملاذا آمنا للمتطرفين.

وأوضح ماكرون، خلال مؤتمر صحفي بباريس، أنه سيعقد قمة للدفاع مع ماي، في نهاية العام الجاري.

جاءت زيارة ماي إلى العاصمة الفرنسية، عقب خسارة حزبها المحافظ في الانتخابات البرلمانية، بينما استطاع حزب “الجمهورية إلى الأمام” الذي يقوده ماكرون أن يحقق فوزا كبيرا في فرنسا خلال الجولة الأولى لانتخابات البرلمان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here