بحضور رئيس وزراء إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، والسفير الأمريكي في بغداد والقنصل الأمريكي في أربيل، اليوم الجمعة، تم وضع حجر الأساس لأكبر قنصلية أمريكية على مستوى العالم في أربيل. وفي ذكرى استقلال امريكا

وقال نيجيرفان البارزاني في كلمة له بهذه المناسبة، “ان تعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية أمر مهم، فقد كان لواشنطن في 1991 دوراً كبيراً في حماية شعبنا”.

وأَضاف، “كما كان لواشنطن دور مهم أيضاً بدعم إقليم كوردستان في حربنا مع داعش، ولولا وجود القوات الأمريكية لما استطعنا إيقاف هذا التنظيم”.

موضحاً، “ان إفتتاح أكبر قنصلية امريكية في أربيل له أهميته، وهو يشير على بقاء أمريكا في إقليم كوردستان”.

ومن جهته، أكد السفير الأمريكي لدى العراق، دوغلاس سيليمان، “ان الولايات المتحدة الامريكية ترتبط بعلاقات قريبة جداً من إقليم كوردستان منذ فترة طويلة”.

يذكر أن إنشاء هذه القنصلية العملاقة، سيكون على مساحة تقدّر بنحو 20 هكتارا (نحو 200 ألف متر مربع)، وستضم مباني ومنشآت عامة، وستكون كلفتها حوالي 600 مليون دولار.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية قد إفتتحت مكتب تمثيل دبلوماسي لها في أربيل للمرة الأولى في عام 2007، وبعد أربع سنوات تم تطويره إلى قنصلية.

وتقيم أكثر من 30 دولة عربية وأجنبية قنصليات ومكاتب تمثيلية لها في إقليم كوردستان، بينها الدول الخمس ذات التمثيل الدائم في مجلس الأمن: الولايات المتحدة الأميركية، وروسيا، والصين، وبريطانيا، وفرنسا.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.