" />

قلق من قصف امريكا للمدنيين بالموصل

يصارعُ البنتاغون في الأسابيعِ الأخيرةِ من أجلِ تفسيرِ أسبابِ الزيادةِ في الخسائرِ المدنيةِ في حملتِها الجويةِ ضد داعش ما يشعلُ التكهناتِ بأن الإدارةَ الجديدةَ تتبعُ سياساتٍ أسفرت عن خسائرَ أكبرَ في الأرواحِ

وذهبت الصحيفةُ إلى القولِ إن الحوادثَ الأخيرةَ وما لفتتهُ من انتباهٍ قد تسببت في حالةٍ من القلقِ داخلَ الجيشِ حيث أن الضرباتِ الجويةَ كشفت عن حالةِ اللامبالاةِ من الادارةِ الامريكيةِ بحياةِ المواطنين العُزّل.

وقالت صحيفةُ واشنطن بوست الامريكية إن المسؤولين العسكريين الأمريكيين اصرّوا على أنه لم يحدثْ تغييرٌ كبيرٌ في القواعدِ التي تحكمُ حملتَهُ الجويةَ في العراق وسورية وعزَوا الحوادثَ القاتلةَ التي وقعت إلى مرحلةٍ جديدةٍ مكثّفةٍ من الحربِ يقومُ بها داعشُ بمحاولتهِ الأخيرةِ في الدفاعِ في مناطقَ مأهولةٍ بالسكانِ مثل مدينةِ الموصل العراقيةِ

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *