اكتشف علماء مستشفى بريغهام النسائي في الولايات المتحدة، حصة الكربوهيدرات اليومية في النظام الغذائي التي تساعد في زيادة متوسط العمر.

وتفيد مجلة The Lancet بأن الباحثين استخدموا بيانات ونتائج ثماني دراسات وصفية شملت 432179 شخصا منهم 40181 قضوا نحبهم. وشملت هذه الدراسة 20 بلدا أوروبيا وشمال أمريكا وآسيا، وأخذت بالاعتبار عوامل مثل الجنس والعمر والعادات السيئة والأمراض المستوطنة والحصص النسبية للمواد الغذائية.

واتضح للعلماء أن الأشخاص الذين كانت الكربوهيدرات تشكل 50% من نظامهم الغذائي هم أكثر ميلا لحياة أطول. أما الذين كانت نسبة الكربوهيدرات في نظامهم الغذائي 70% وأكثر و40% وأقل، فإن فرص وفاتهم أعلى.

كما اختار الباحثون على سبيل المثال الأشخاص الذين بلغوا الخمسين من العمر. فكان متوسط عمر الأشخاص الذين شكلت الكربوهيدرات 50% من نظامهم الغذائي 33.1 سنة. أما الذين شكلت الكربوهيدرات 30% من نظامهم الغذائي فكان متوسط عمرهم 29.1 سنة.

وعلاوة على هذا، فإن الأشخاص الذين لا يتناولون الكربوهيدرات واستبدلوها بالدهون والبروتينات الحيوانية واللحوم الحمراء والدجاج والأجبان، فكانوا أكثر عرضة للموت.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.