كشف مسؤولون أمريكيون أن كوريا الشمالية أجرت اختبارا جديدا لمحرك صاروخي يمكن أن يستخدم في إطلاق صواريخ باليستية عابرة للقارات.

وذكرت وكالة “فوكس نيوز” نقلا عن المسؤولين، أن التجربة أجريت في مدينة يون سونغ، حيث نفذت سلطات بيونغ يانغ عدة تجارب صاروخية سابقة.

وأوضح المسؤولون أن تلك الصواريخ يمكن استخدامها أيضا لإرسال قمر اصطناعي إلى محيط الكرة الأرضية، معربين عن قلقهم من أن التكنولوجيا المستخدمة في إرسال الأقمار الاصطناعية هي نفسها المستخدمة في الصواريخ القادرة على الوصول إلى الساحل الغربي للولايات المتحدة.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here