انتقد عضو برلمان مدينة فينا عاصمة النمسا، عمر الراوي، الاثنين، الحملة الدعائية للانتخابات في العراق، مشيرا الى ان بوسترات المرشحين تخلو من البرنامج السياسي، فيما اعرب عن تفائله بشأن التجربة الديمقراطية في العراق.

وقال الراوي إن “الدعاية الانتخابية في العراق تفتقر الى البرنامج السياسي، ووجدت لافتات انتخابية في شوارع بغداد لم ارى في حياتي مثل هذا الحجم الكبير، وفيها تشويه كبيرة لصورة المدينة”، لافتا الى ان “البوسترات لا تحمل البرنامج السياسي والسير الذاتية للمرشحين، وانما تحمل فقط الاسم والتسلسل ورقم القائمة التي ينتمي لها المرشح”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.