دعا مقتدى الصدر، الاثنين، الحكومة الى منع استخدام عنوان الحشد الشعبي في الانتخابات المقبلة، مضيفا لقد “استعدنا اليوم الاراضي التي باعها الاوغاد بالامس”.

ووجه الصدر عناصر سرايا السلام بتسليم سلاح الدولة الى الدولة وغلق أغلب مقراتهم باستثناء المدنية منها، وتسليم المواقع المحررة عدا سامراء الى القوات الامنية، مشيرا الى أن “خروج العراق من البند السابع يقتضي تجميد عمل المجاميع المسلحة التابعة لنا”.

وأوضح الصدر في كلمة متلفزة له اليوم 11 كانون الاول 2017 أنه “قبل تحويل سرايا السلام الى منظمة خدمية، على الحكومة الاعتناء بعوائل شهدائهم ومعالجة جرحاهم واستيعاب جزء منهم في المؤسسة العسكرية”.

ودعا الى المباشرة بفتح تحقيق في اسباب سقوط الموصل والمحافظات الاخرى وملف سبايكر، والمباشرة الفورية بمحاسبة المفسدين، مضيفا لقد “استعدنا اليوم الاراضي التي باعها الاوغاد بالامس”.

وأكد الصدر أنه يجب الإعتراف بأن الجيش والقوات الأمنية عادت إلى هيبتها وقوتها بعد أن أراد بها البعض سوءً”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here