قال المتحدث الرسمي باسم التحالف العقيد راين ديلون في بيان له ان “بعض المواقع اسماها بغير الموثوقة تداولت تصريحات على لساني مفادها بأن التحالف الدولي سينفذ ضربات على أهداف كردية في مخمور”، مبينا ان “هذه المعلومات غير صحيحة وانا لم أدلي بمثل هكذا تصريحات”.

وقال ديلون في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، اليوم الاربعاء 25 تشرين الاول 2017، ان مصادر ذكرت بأن عملية العزم الصلب ستوجه ضربات لأهداف كوردية في مخمور، واصفا ذلك بالكذب، وان هذه الانباء غير صحيحة.

واضاف ديلون ان “التحالف الدولي حث بقوة جميع الأطراف على تجنب إتخاذ أي اجراءات تصعيدية إضافية”، مشيرا الى “اننا نعارض العنف من أي طرف وندعو الى عدم زعزعة الأستقرار الذي يشتت الأنتباه عن محاربة داعش ويزيد من تقويض استقرار العراق”.

واكد ان “الحوار هو الخيار الأفضل لنزع فتيل التوتر المستمر وحل القضايا العالقة التي طال أمدها وفقاً للدستور العراقي”، لافتا الى ان “التحالف الدولي لا يزال يركز جهوده على قتال داعش تلك المجموعة الأرهابية التي تهدد جميع دول المنطقة والعالم بأسره”.

ودعا ديلون “جميع الجهات الفاعلة بالمنطقة على تركيز الجهود لمحاربة هذا التهديد الذي يطال الجميع، وتجنب إثارة التوترات بين مكونات الشعب العراقي”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.