أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، أن عدد الارهابيين الفرنسيين الذين ما زالوا فيسوريا والعراق يناهز 500 عنصر، مشدداً على أن عودتهم إلى فرنسا أمر بالغ الصعوبة.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن لودريان قوله ان “هناك رقم يدور حول 500 جهادي موجودين هناك”، مبينا ان “هؤلاء سوف يقعون في الأسر أو يتبعثرون في أماكن أخرى”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.