عقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة بشأن تدهور الوضع على السياج الفاصل بين إسرائيل وقطاع غزة، تزامنا مع ذكرى النكبة وغداة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وقال المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، إن قتل الفلسطينيين في غزة أمس لا مبرر له، داعيا للتنديد باستخدام إسرائيل القوة المميتة ضد الفلسطينيين.
وأضاف ملادينوف قائلا: “سكان غزة يتظاهرون منذ 6 أسابيع من أجل إسماع أصواتهم، وهم يعيشون فيما يشبه السجن، وواجبنا الاستماع إلى معاناتهم، وعاشوا الكثير من ويلات الحرب، مشددا على ضرورة الإسراع في تنفيذ المشروعات لحل أزمة الطاقة والعلاج في قطاع غزة.

من جانبه، قال مندوب الكويت منصور عياد العتيبي، إنه يدين الجرائم الإسرائيلية التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة الاثنين.

وأشادت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، في كلمتها أمام أعضاء المجلس بإسرائيل لتحليها بضبط النفس، متهمة بالمقابل حركة “حماس” بالتحريض على العنف.
وبررت هايلي تعامل الجيش الإسرائيلي مع الفلسطينيين المشاركين في “مسيرات العودة” عند السياج الفاصل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.