كشفت لجنة النفط والطاقة في مجلس محافظة بغداد الاسباب الرئيسية وراء تردي وتدهور استمرار قلة تجهيز الطاقة الكهربائية في المحافظة،
وقال رئيس لجنة الطاقة في مجلس محافظة بغداد سعد الدراجي إن”أغلب مناطق بغداد تُعاني من قلة تجهيز التيار الكهربائي”، لافتا إلى أن”السبب الأول هو التجاوزات على الشبكة الوطنية والسبب الثاني الحمل الإضافي من قبل بعض المناطق على الشبكة والسبب الثالث تقادم وترهل خطوط الشبكة الوطنية للكهرباء”.
وأضاف الدراجي أن”تلك الاسباب وراء قلة ساعات التجهيز في بغداد لتيار الكهربائي”، وأضاف أن”مناطق حزام بغداد يكون التيار الكهربائي فيها بشكل جيد على اعتبار الكثافة السكانية قليلة ولا توجد فيها تجاوزات على الشبكة الوطنية”.
من جهته قال معاون مدير توزيع الجنوب في وزارة الكهرباء علي فؤاد الإبراهيمي إن”إلغاء المبالغ المالية لفواتير الكهرباء المترتبة في ذمة المواطن والدوائر الحكومية متوقفة على تشريع قانون من قبل البرلمان”.
وأضاف الإبراهيمي أن”الوزارة تواجه مشكلة كبيرة في جباية ديون قوائم الكهرباء للسنوات الماضية من قبل المواطنين والمؤسسات الحكومية”.
وأوضح الابراهيمي إنه”ليس من صلاحية الوزارة ولا من صلاحية مجلس الوزراء إلغاء تلك الديون”، لافتاً إلى أن”الوزارة ترفض رفضاً قاطعاً بشطب ديون الكهرباء لسنوات الماضية”.
وبين أن”شطب الديون من قبل الوزارة متوقفة على تشريع قانون يخص فواتير الكهرباء من قبل مجلس النواب”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.