اكد مجلس محافظة ذي قار اليوم الاثنين , عدم استلام جثامين الشهداء الذين وقعوا ضحايا في الحادثين الارهابيين في كركوك والرطبة في الايام الماضية .

وذكر عضو اللجنة الامنية في مجلس المحافظة داخل راضي ” ان عوائل الشهداء لم يستلموا جثامين شهدائهم في الحادثين في الرطبة وكركوك وعند مراجعة العوائل للجهات المعنية لم يحصلو على اجابة لا من عمليات صلاح الدين و لا من الشرطة الاتحادية .

و اضاف ” العتب على الحكومة وقيادة القوات المسلحةلانهم لم ياخذوا الموضوع بنظر الاعتبار لغاية اليوم ، و ان الحادثين وقعا احدهم في الرطبة ذهب ضحيتها 7 شهداء و في كركوك 4 شهداء واكثرهم من ابناء المحافظة .

ونفى مركز الاعلام الامني ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن إقدام عصابات داعش الارهابية على تفجير ضريح اسلامي صوفي في تل حمى جنوب شرقي قضاء داقوق بمحافظة كركوك واشارت انه لا أساس له من الصحة، وان المعلومات المؤكدة هي انفجار عبوة ناسفة داخل مقبرة 10 كم غرب داقوق استهدفت قبراً وليس مرقدا للسيد ” زيبار الكيكائي ” ولم يسفر الحادث عن تفجير القبر بل كانت هناك اضرار في الجدار الخارجي له ، علما ان القوات الامنية توصلت الى خيوط مهمة عن المتهمين الذين اقدموا على تفجير هذه العبوة.
حيث قالت ” نجدد دعوتنا الى وسائل الإعلام بضرورة توخي الدقة والحذر قبل نشر المعلومات ومعرفة الحقيقة من الجهات الرسمية .

تفجير ضريح للصوفية قرب منطقة تل حمى جنوب شرق داقوق

ونشر داعش الارهابي صورا للحشدىالشعبي الذين اعدمهم امس السبت وهم يصيدون من منتسبي الحشد التركماني لواء 16

كما نشر صورا لمنتسبي الفوج الثالني الفرقة الخامسة شرطة الذين اعدمهم الخميس الماضي من اهالي البصرة

ونصب داعش الارهابي كمينا للحشد التركماني فقتل خمسة منهم واحرق سيارتهم وغنم اسلحتهم في قرية ابو الجيش بين الحويجة والرياض جنوب كركوك

وتم العثور على جثث خمسة من الحشد الشعبي التركماني بالقرب من ناحية الرياض (50 كلم غربي كركوك)، بعد ثلاث ساعات من اختطافهم عصر اليوم، حينما كانوا في رحلة صيد للطيور في أحد المنازل.

وأوضح المصدر، أن العناصر الخمسة ينتمون إلى لواء 16 من الحشد الشعبي الذي يقع مقره في الحويجة، وأن إعدامهم تم بإطلاق الرصاص عليهم من الخلف بعد تقييد أيديهم.
واعلن جيش المهدي مقتل القيادي سجاد عبد الحميد بنيان الشمري من اهالي المسيب في بابل من ضمن الذين اعدمهم داعش الارهابي وهو شقيق ثلاثة قتلى بنيرلن الاحتلال الامريكي
وتفجير بيت فخري احد منتسي لواء 56 حشد الحويجه في قريه المدينه وانفجار عبوه لاصقه في سياره مسعود زنكنه صاحب قناة كركوك الان في شارع المحافظه
وتساءل العديد من العراقيين الصمت المطبق لقيادة العمليات المشتركة ووزارتي الدفاع والداخلية وقيادة الحشد الشعبي عن جريمة اعدام عناصر القوات العراقية علنا في منطقة المحصورة بين كركوك وتكريت وعدم صدور اي بيان استنكار او شجب او تهديد بالقبض على الجناة الذين نشروا صور الاعدام في مواقع امريكية
نشر تنظيم داعش الارهابي صورا لاثنين من سرايا السلام من الذين اعدمهم اليوم قرب كركوك وهم قادة ميدانيين
وكان داعش الارهابي يرتدون ملابس عسكرية قد ظهروا بالصور

ونشر داعش الارهابي صورا قال انها لعناصر جيش المهدي وصورهم قبل الاعدام فيما لم يعلن عن وجود سرايا السلام في قاطع جنوب كركوك

واعلن قائممقام سوق الشيوخ ستار الجابري ان اربعة شرطيين من ذي قار اختطفوا مع خمسة اخرين من محافظتي ميسان والبصرة على طريق بغداد ـ كركوك من قبل مجموعة مسلحة.

ونعت الشرطة الاتحادية عناصرها الذين اعدمهم داعش الارهابي اليوم ونشر صورهم على تويتر الامريكي

وذكر بيان صادر عن الشرطة الاتحادية، اليوم السبت، “أقدم العدو الإرهابي الجبان على قتل أسرانا الذين تم اختطافهم وهم عزل من السلاح وبعد أن عجز في مواجهة فرسان الشرطة الاتحادية مواجهة الرجال للرجال وانهزم أمام صولاتهم البطولية في الموصل وتلعفر والشرقاط والحويجة لجأ إلى عمليات الغدر والاعتداء على المدنيين والمنتسبين العزل من السلاح”.

وأضاف البيان “في الوقت الذي نعزي فيه أنفسنا وعوائل الشهداء والشعب العراقي فإننا ندعو مقاتلينا الأبطال المرابطين في ساحات الوغى إلى توخي الحذر وعدم الركون للطمأنينة واعتماد اليقظة وترصد المخاطر ونوايا العدو الغادر الجبان وندعو قواتنا الباسلة إلى مطاردة فلول الإرهاب المتبقية وتدمير أوكارهم وخلاياهم المسمومة بكل عزيمة وثبات واقتدار”.

وقال مصدر امني رفض الكشف عن اسمه إن “تنظيم داعش اقدم على قتل ثمانية عناصر من الشرطة الاتحادية في منطقة تقع ضمن سلسلة جبال حمرين بين محافظتي صلاح الدين وديالى”.

نشرت ولاية كركوك التابعة لداعش الارهابي صور أسر واعدام عناصر من الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية على طريق بغداد كركوك على تويتر الامريكي

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.