قالت الشرطة الكينية إن ثلاثة أشخاص قتلوا في شرق كينيا عندما ارتطمت سيارتهم بقنبلة بدائية الصنع.

 

وقال إدوارد موامبوري قائد الشرطة في شمال شرق البلاد، لرويترز: “لقي الرجال الثلاثة مصرعهم، وجميعهم كينيون، بعدما اصطدمت عربتهم بشحنة ناسفة بدائية الصنع وهي في طريقها إلى ليبوي”.

 

كانت الشرطة قالت في مايو أيار إنها في حالة تأهب تحسبا لزيادة العنف بعدما تم رصد مقاتلين من “حركة الشباب” الصومالية المتشددة ينتقلون إلى كينيا في مجموعات صغيرة.

 

ووقع الحادث قبل شهرين من الانتخابات في كينيا وهو الأحدث في سلسلة هجمات بالمنطقة.

 

وأعلن متمردون إسلاميون صوماليون مسؤوليتهم عن أغلب تلك الهجمات.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here