أعلنت الشرطة الروسية اليوم الأربعاء أن رجلا يبلغ من العمر 63 عاما قتل ونقل ثلاثة أشخاص آخرون إلى المستشفى بعدما صعدت سيارة الرصيف وأصابت مشاة في مدينة سوتشي التي تستضيف مباريات في بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وذكرت الشرطة أن الدلائل الأولية تشير إلى أن سائق السيارة غلبه النوم أثناء القيادة.

وكشفت وزارة الداخلية الروسية عن حقيقة الحادث المروري الذي وقع بالقرب من مدينة سوتشي الروسية، وحظي باهتمام وسائل الإعلام العالمية.

وأوضحت المديرية العامة لوزارة الداخلية في إقليم كراسنودار أن ما وقع هو حادث مروري عاد ولم يقع في سوتشي! وصدم سائق سيارة مجموعة من المارة في بلدة داغوميس القريبة من سوتشي (20 كم ). وأسفر الحادث عن مصرع شخص واحد عمره 63 عاما وإصابة 3 آخرين، نقلوا إلى المستشفى.

يشار إلى أن السائق شاب من مواليد عام 1995، وغفى أثناء قيادته سيارة ما تسبب بالحادث.

وتناقلت وسائل إعلام عربية ودولية معلومات عن وقوع “حادث دهس في مدينة سوتشي التي تستضيف بعض مباريات كأس العالم”، لكن الحادث وقع في بلدة خارج سوتشي بعيدا عن أي منشآت رياضية أو مناطق تجمع المشجعين.

وتستضيف 11 مدينة روسية منها #سوتشي مباريات في بطولة #كأس_العالم لكرة القدم. واستضافت المدينة المطلة على البحر الأسود خمس مباريات وستستضيف مباراة الدور ربع النهائي بين روسيا و #كرواتيا يوم السبت.

وقالت الشرطة إن الحادث وقع في شارع على مسافة نحو 45 كيلومترا من استاد سوتشي. وقاد السائق السيارة قاطعا طريق المرور قبل أن يصعد على الرصيف ويصدم المارة.

وكانت السلطات قد تعهدت بضمان أن تجري مباريات كأس العالم في سلام. وفي الشهر الماضي دهس سائق سيارة أجرة من قرغيزستان حشدا من المارة قرب الميدان الأحمر في موسكو مما أدى إلى إصابة سبعة أشخاص بجروح. وشددت السلطات أيضا على أن الدلائل الأولية لذلك الحادث أشارت إلى أن السائق غلبه النوم وفقد السيطرة على السيارة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.