قالت مهمة الدعم الحازم التي يقودها حلف شمال الأطلسي في أفغانستان، إن ضربة جوية أميركية استدعيت للتصدي لهجوم في كابول أثناء زيارة وزير الدفاع جيمس ماتيس للعاصمة الأفغانية تسببت في مقتل مدنيين.

 

وأضافت في بيان أن الضربة الجوية استدعيت لدعم قوات خاصة أفغانية تقاتل المهاجمين الذين أصابوا مطار كابول، لكن أحد صواريخها أصيب بخلل، ما “تسبب في العديد من الخسائر البشرية”. ولم يذكر تفاصيل.

 

 

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here